• Free Shipping on orders over AED 100
  • Next Day Delivery
  • 100% Authentic Products
  • Cash On Delivery
  • Customer Service: + 971 4 88 30 300
    • United Arab Emirates
    • Saudi Arabia
    • Bahrain
    • Jordan
    • Egypt
    • Kuwait
    • Oman
    • Qatar
    • Lebanon
    • Morocco
    • Russia
    • International
العلم الكامن وراء المكملات الغذائية لرياضيي ألعاب التحمل

العلم الكامن وراء المكملات الغذائية لرياضيي ألعاب التحمل

September 4th Nutrition And Recipes Training And Programs

العلم الكامن وراء المكملات الغذائية لرياضيي ألعاب التحمل

الدكتورة كورينا توبين، خبيرة التغذية المقيمة

اعتمد الرياضيون الذين يمارسون رياضات التحمل على منتجات مساحيق الكربوهيدرات من أجل تلبية احتياجاتهم من الطاقة العالية خلال التمارين المكثفة. ومع ذلك، فإن هناك أبحاث متزايدة تشير إلى أن استهلاك البروتين بعد فترات من ممارسة تمارين التحمل لفترات طويلة والتدريب المكثف يمكن أن يدعم تعافي العضلات ويزيد من قوة التحمل، لذلك، أصبح البروتين عنصرًا أساسياً في خطط تغذية الرياضيين.

يعد البروتين عنصراً غذائياً بالغ الأهمية في الجسم حيث يؤثر في الأدوار الهيكلية والوظيفية له. حيث أنه من الناحية الهيكلية يعتبر عنصراً أساسياً في العضلات والعظام والأربطة والأوتار، كما يلعب دوراً مهماً في التفاعلات الأيضية ومنها تعزيز نظام المناعة.  بالإضافة لذلك فإن الرياضيين الذين يمارسون رياضات التحمل بحاجة للبروتين لتعافي وتشكيل العضلات وبالتالي تعزيز وتحسين مستوى وقوة التحمل. لذلك، فإن تزويد هؤلاء الرياضيين بالبروتين عالي الجودة في أوقات محددة خلال اليوم سيضمن إمداد البروتين المستمر للعضلات لتدعيم تعافي العضلات والتكيف مع التغيرات خلال التمرين وفي نفس الوقت يتيح للجسم أداءً صحياً مثالياً.

وبهذا الصدد يتوجب التأكيد على أهمية أن يتلقى العداؤون احتياجاتهم الغذائية عن طريق تناول الأغذية الكاملة وممارسة نمط حياة صحي قدر الإمكان، حيث لا يمكن الاعتماد بشكل كامل على المكملات الغذائية بسبب أنها غير مصممة لاستبدال النظام الغذائي المتوازن وإنما يتلخص دورها بتكملة ومساندة الممارسات الغذائية الصحية.

فوائد مكملات البروتين

إن الوقت الأمثل للعدائين للحصول على الفائدة القصوى من المكملات هو خلال تدريبات التحمل المكثفة الطويلة. حيث توصي الأبحاث بزيادة جرعة البروتين لتصبح بين 1.2-1.8 جرام لكل كيلوغرام من وزن الجسم لأي شخص ينخرط في تمارين التحمل، أي ما يعادل 135 جراماً من البروتين للشخص البالغ وزنه 75 كيلوجراماً، و هي الكمية نفسها الموجودة في 4 قطع و نصف من لحم الدجاج الخالي من العظم. وفي الواقع، يجب على الشخص الذي يمارس التمارين المكثفة لأكثر من 60 دقيقة بواقع 3 مرات أو أكثر خلال الأسبوع، أن يزيد من تناوله للبروتين لدعم قدرة الجسم على التعافي بعد حصص التمرين. بالإضافة إلى أهمية المكملات لتلبية احتياجات الجسم من الكربوهيدرات اللازمة لمساندة التدريب والأداء، مما يمد الجسم بكمية كبيرة من المواد الغذائية للاستهلاك المستمدة فقط من الغذاء الكامل. وبالتالي ، فإن المكملات توفر وسيلة فعالة مكملة الممارسات الغذائية الجيدة التي تلبي الاحتياجات الغذائية للعدائين النشطين. علاوة على ذلك ، و في حين أن الرياضيين قد يكونون قادرين على تلبية متطلباتهم الغذائية خلال التدريب بفضل تناول الأطعمة الكاملة ، يجب الانتباه إلى أهمية التوقيت الذي يتم به التوزد بالمغذيات و جودتها، حيث لا يمكن دائمًا استهلاك وجبة في أوقات محددة مباشرةً بعد التدريب لدعم عملية تعافي العضلات؛ و لهذا السبب، توفر المكملات وسيلة فعالة ومريحة لتحقيق أهداف التغذية المكثفة، كما يوفراوبتيموم نيوترشن جولد ستاندرد واي 30 جرامًا من بروتين مصل اللبن 25 جرامًا من البروتين عالي الجودة المشابه للبروتين الموجود في صدور الدجاج الصغير.

 

هل يزيد تناول البروتينات من حجم العضلات؟

من المفاهيم الخاطئة الشائعة بين الناس أن مكملات البروتين في حد ذاتها تؤدي إلى زيادة في حجم العضلات و كثافته، غير أن هذا الأمر ضار جداً و يؤثر سلباً على الأداء. والأهم من ذلك ، إن تناول مكملات البروتين دون ممارسة تمارين المقاومة، و بمعزل عن العوامل الأخرى لا تؤدي إلى تغييرات كبيرة في حجم العضلات. وبدلاً عن ذلك ، يمكن أن تؤدي المكملات مع بعض منتجات البروتين إلى تحسين جودة العضلات بدلاً من الحجم ، كما تدعم عمليات التكيف التي تعزز القدرة على التحمل.

 

ما هو الوقت الأمثل لتناول مكملات البروتين لدعم تعافي العضلات؟

تشير الأبحاث إلى استهلاك بروتين عالي الجودة خلال 90 دقيقة من التمارين، مثل بروتين أوبتيموم نيوترشن جولد ستاندرد واي بعد التدريبات الهوائية واللاهوائية يزيد و يدعم عملية إعادة تشكيل العضلات التي تعزز القدرة على التحمل. كما وجدنا أن البروتين المستهلك في هذا الوقت لزيادة معدل إعادة تكوين الجليكوجين وخاصة عندما تكون جرعة الكربوهيدرات أقل من 0.8 جرام لكل كيلوغرام من وزن الجسم. ومع ذلك ، فليس من الممكن دائمًا تناول وجبة تحتوي على كمية كافية من البروتين (حوالي 20 إلى 25 جرامًا / شريحة دجاج واحدة) خلال هذه الفترة. بينما تناول شراب البروتين المحضر من بروتين أوبتيموم نيوترشن جولد ستاندرد واي   سوف يوفر التركيز المطلوب من البروتين اللازم لتسهيل تكيف العضلات. وبالإضافة إلى تناول البروتين خلال فترة 90 دقيقة بعد التمرين مباشرة، يُنصح الرياضيون بتوزيع تناول احتياجهم اليومي من البروتين بشكل متساو طوال اليوم. على سبيل المثال، إن تناول 4 جرعات تحتوي على 20 جرام من البروتين كل ثلاث ساعات أفضل من تناول جرعتين تحتوي على 40 جرام من البروتين كل ست ساعات، لدعم نمو العضلات والهيكل العظمي.

 

ما هي منتجات شركة اوبتيموم نيوترشن التي يوصى بها لدعم تمارين التحمل؟

تحتوي منتجات عديدة من شركة اوبتيموم نيوترشن على مادة بروتين مصل اللبن المناسبة التي تناسب العدائين التنافسيين لدعم متطلباتهم اليومية من المغذيات التي تعمل على تحسين الأداء، مثل بروتين اوبتيموم جولد ستاندرد واي 100%، ومنتج Gold Standard BCAA Train and Recover ومنتج Essential Amino Energy ™. يوفر بروتين مصل اللبن مصدر بروتين عالي الجودة، في حين أن Gold Standard Train and Recover ™ يحتوي على مزيج من الأحماض الامينية المتشعبة والفيتامينات الهامة من أجل دعم العضلات والمناعة. وبالإضافة إلى توفير مصدر هام للأحماض الامينية المتشعبة، يوفر منتج Amino Energy ™ مصدراً للكافيين الذي يمكن أن يساعد على التركيز خلال التمرين، كما يحد من الشعور بالتعب خلال التمارين الشاقة. مرة أخرى، يجب استخدام هذه المكملات فقط ضمن خطة غذائية مناسبة لتكملة توفير بروتين عالي الجودة طوال اليوم وأثناء أوقات محددة بعد التمرين.

المراجع:

 Jager R., 2017. International society of sports nutrition position stand: Protein and exercise.

https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/28642676

Philips et al., 2012. Dietary protein requirements and adaptive advantages in athletes

https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pmc/articles/PMC4913918/

test